همسة وفاء من قلب صفاء
الى ابنتى فاطمة ان كنتى رحلت بعيد*فانى اراكى من جديد فى مروة وفريدة وحنين الذكريات*فى اشراقة الشمس وندا الصبح ونوران شقت الظلمات*فى بسمة الفجر وهمسة الصدق*فى سارة وسمية وسهيلة حياتى*

حتى اذا بلغ أشده وبلغ أربعين سنه قال ربى أوزعنى أن أشكر نعمتك التى أنعمت على وعلى والدى وأن أعمل صال



أخواتى فى الله وحبيباتى:
عندما يبلغ الانسان الاربعين عاما ويتذكر قول الله تعالى فى سورة الاحقاف(حتى اذا بلغ أشده وبلغ أربعين سنه قال ربى أوزعنى أن أشكر نعمتك التى أنعمت على وعلى والدى وأن أعمل صالحا ترضاه وأصلح لى فى ذريتى انى تبت اليك وانى من المسلمين)
ها أنا دخلت الخامسة والاربعين عاما وكم فكرت كثيرا فى هذه الآيه وخفت وارتعشت والله اوصالى ..عندما يقترب الانسان من الاربعين ويعلم انه سن الرشد وان حبيبى أمره ربه بتبليغ الرساله فى سن الاربعين وان الانسان عندما يبلغ الاربعين ويقف على باب العبوديه ويشعر أن ربه الان ....يكلفه بالامانه...نعم انها الامانه التى عرضها الله على السموات والارض والجبال فأبين ان يحملنها واشفقن منها وحملها الانسان .....اااااااااااااااه حملها الانسان ...ولحظة ولادته يقول له ربه انى استودعتك عمرك امانه فانظر بما تلقانى....
هل وعينا معنى الامانه؟
هل شعرنا بعظم المسئوليه؟؟
هل طلبنا العون ممن أعطانا الامانه؟وسيسألنا عنها؟؟؟
عمرنا أمانه**عملنا أمانه***ديننا أمانه**قولنا أمانه**
حبيباتى واخواتى فى الله هيا بنا نعمل وندعوا كما امرنا ربنا(ربى أوزعنى أن أشكر نعمتك التى أنعمت على......
ونعم ربنا علينا لاتعد ولا تحصى
والله الحمدلله على نعمة الاسلام وكفى بها نعمه..
حبيباتى يمر العمر سريعا وتنقضى الانفاس ونسرع الخطى اما الى جنه واما والعياذ بالله الى نار نسأل الله العافيه فماذا أعددنا وكيف سنقف بين يدى ربنا لا تكفى الدموع ولن ينفع الندم وربنا كريم ..عظيم..رحيم..يمد لنا دوما يده ولا يقفل باب التوبه ويستحى اذا رفع العبد اليه يده ان يردهما صفرا خائبتين
والله تقف المشاعر والكلمات امامى وفى حلقى خوفا من ربى ولكن اقول ولا أملك الا ان اقول(ربى أوزعنى أن أشكر نعمتك التى أنعمت على وعلى والدى وأن أعمل صالحا ترضاه وأصلح لى فى ذريتى انى تبت اليك وانى من المسلمين
احبائى فى الله اقدم لكم رقائق القلوب فكلنا نحتاج اليها وخصوصا بعد بلوغ الاربعين عاما اذكر نفسى قبلكم الا تستحى ياصفاء وقد بلغتى من العمر الخامسة والاربعين ويظن البعض انك من الاتقياء والله لم ارى نفسى الا من الاشقياء لولا يتدارجنى الله برحمته
اين الفرار منك ياحبيبى الا اليك انت فرحمتك وسعت كل شئ ما اعظمك ياحليم يا ستار امهلتنى الى الاربعين  فاذاخلوت بنفسى فانت خير ونيس ولااله الاالله ملاءت كل احاسيس
رقائق القلوب
 لما اشتد ايذاء قارون لموسى عليه السلام و من معه من المؤمنين اذا بنبى الله موسى يدعو عليه فقال الله يا موسى الارض طوع امرك افعل بها ما شئت فدعا موسى يا ارض الله بامر الله ابتلعى قارون و من معه فاخذ قارون يغوص فى الارض و موسى عليه السلام يشتد فى الدعاء على ذلك الفاجر و اذا بقارون يستغيث يا موسى اغيثنى يا موسى اغثنى حتى توارى تحت الارض فقال الله عز و جل يا موسى و عزتى و جلالى و ارتفاع مكانتى و استواءى على عرشى لو قال اغثنى يا ربى لاغثته000000000000 يا باغى الخير اقبل يا باغى الخير اقبل فكم من صاحب كبائر صار من الاولياء الصالحين و كم من ملك عنيد جبار صار من المقربين0

قال صلى الله عليه و سلم (لو اذنبتم حتى بلغت ثم تبتم تاب الله عليكم)اى لو اذنبتم حتى بلغت ذنوبكم كما بين السماء و الارض ثم تبتم قبلكم الله بل قال صلى الله عليه و سلم(لو تعلمون مدى رحمة الله لاتكلتم )اى لو تعلمون مقدار اتساع رحمة الله جل و على لاتكلتم عليها و قلتم سيغفر لنا مهما فعلنا من عظم رحمته سبحانه 0

(ما من يوم الا و يستاذن البحر ربه يا رب اذن لى ان اغرق ابن ادم فانه اكل رزقك و لم يشكرك ومامن يوم الاتستاذن الجبال ربهااذن لنا ان نطبق على ابن ادم فانه اكل رزقك و لم يشكرك وما من يوم الا و تستاذن الارض ربها اذن لى ان ابتلع ابن ادم فانه اكل من رزقك و لم يشكرك فيقول الله عز وجل ءانتم خلقتموهم ءانتم خلقتموهم لو خلقتموهم لرحمتموهم ذرونى و عبادى ان تابوا الى فانا حبيبهم وان ابو (رفضوا )فانا طبيبهم ابتليهم بالمصائب لاطهرهم من المعايب من اتانى منهم تائبا تلقيته من بعيد و من اعرض عنى ناديته من قريب اقول له اين تذهب الك رب سواى)

(انا و الانس و الجن فى نبا عظيم اخلق و يعبد غيرى ارزق و يشكر سواى خيرى الى العباد نازل و شرهم الى صاعد اتودد اليهم برحمتى و انا الغنى عنهم و يتبغضون الى بالمعاصى و هم افقر ما يكونون الى اهل ذكرى اهل محبتى اهل معصيتى لا اقنطهم ابدا من رحمتى)
سبحانه من اراد رضاه اراد ما يريد (اى من يريد رضا الله يريد الله ما يريده العبد قيحقق امانيه)
قال سبحانه (ما غضبت على احد كغضبى على عبد اتى معصية فتعاظمت عليه فى جنب عفوى) اى ما هو اعظم ذنب هل الشرك ام الزنا هل المخدرات ام الخمر لا ان اعظم ذنب يقترفه العبد عندما يذنب ذنبا عظيما و يقول لن يغفره الله لى كيف انسيت انه العفو 0
(و لو لم ارحم عبادى الا لخوفهم الوقوف بين يدى لكفى ذلك عندى و لجعلت لهم الامن لما خافوا)

(يا ابن ادم انك ما دعوتنى على ما كان منك غفرت لك و لا ابالى )

لما عصى ابليس الله تبارك و تعالى قال و عزتك و جلالك لاغوينهم مادامت ارواحهم فى ابدانهم فقال الله و عزتى و جلالى لاغفرن لهم ماداموا يستغفروننى و يتوبون الى
اوحى الله الى داود(لو يعلم المدبرون عنى شوقى لهم و رغبتى فى عودتهم لذابوا شوقا الى يا داود هذه ارادتى بالمدبرين عنى فكيف محبتى للمقبلين على )

ورد فى الاثر انه اذا رفع العبد المذنب الفاجر يديه وقال يا رب فتحجب الملائكة صوته فيقول يا رب فتحجب الملائكة صوته فيقول الثالثة يا رب فتحجب الملائكة صوته فيقول الله عز و جل الى متى تحجبون صوت عبدى عنى لبيك عبدى لبيك عبدى لبيك عبدى0

يا اخى ان الله اراد ان يغفر لعبد قال للناس انا ربكم الاعلى (فرعون )فكيف بمغفرته لعبد سجد و قال سبحان ربى الاعلى 0
لما ضاع يوسف و اخذ بنيامين قال الله ليعقوب الا تتملقنى قال و كيف اتملقك يا رب قال (قل يا قديم الاحسان يا واسع العطاء يا كثير الخير )فقالها يعقوب ثم بكى فقال الله يا يعقوب (و عزتى و جلالى لو كان يوسف قد مات لاحيته لك مرة اخرى )0000
قال الشيخ محمد حسين يعقوب ينبغى ان نحفظها لنتملق بها الله 0

ان الله عز و جل اجرى الانهار و دمعه من خشيته او حبه منك اغلى من كل الانهار و عنده مفاتيح الخزائن و درهم تتصدق به مخلصا اغلى عنده من كل الخزائن 0
لما قحطت السماء ايام موسى عليه السماء قال الله يا موسى بينكم عبد يعصانى منذ اربعين سنة و بشؤم معصيته منعتم المطر فلما نادى موسى فى القوم لم يخرج احد ثم امطرت السماء فتعجب موسى يا رب نزل المطر و لم يخرج احد قال يا موسى تاب عبدى الذى يعصانى فقال موسى يا رب دلنى عليه قال الله يا موسى سترته و هو يعصانى افافضحه اذا تاب الى (طبعا سمعت الحديث دة كتير بس ضع نفسك مكان هذا الرجل و هو يقف وسط اربعين الفا و خائف بل مرعوب من الفضيحة و كانه يقول يا رب لو خرجت افتضحت يا رب سامحنى يا رب استرنى ارجو ان تحس مسكنة الرجل لو و ضعت نفسك مكانه )

وقف رجل بين يدى الله و قد ثقلت موازين سيئاته فقل الله خذوه الى النار فاخذته الملائكة فاخذ الرجل يتلفت فقال الله ردو على فردوه فقال الله اظلمتك الملائكة قال لا يا رب قال اظلمتك يا عبدى قال لا يا رب قال فلم تتلفت قال لم يكن هذا ظنى بك يا رب قال الله خذوه الى الجنة

و لما شاب شعر الرجل من بنى اسرائيل و قد اطاع الله اربعين سنه ثم عصاه اربعين فقال لنفسه اتراك لو رجعت يقبلك هيهات فجاءه مناد من قبل الله فى المنام يناديه و يقول احببتنا فاحببناك اطعتنا فقربناك عصيتنا فامهلناك و لو رجعت الينا قبلناك 0

لما رجع النبى صلى الله عليه و سلم من احدى الغزوات فراى امراة تاخد بولدها الذى كان يلعب بقرب من النار فقال لاصحابه اترمى هذه الام بطفلها فى النار بعدما وجدته قالوا لا يا رسول الله فقال للله احن بعبده عن هذه بولدها
(كان الرجل فيمن كان قبلكم اذا اذنب نقش الذنب على جبهته و على باب داره) فاى رحمة نرتع فيها 0

عن عبد الله بن عمر انه قال حديث لو لم اسمعه عن النبى مروة ولا مرتين لكن سبع مرات ما حدثتكم به و قال (كان فيمن كان قبلكم رجل يدعى الكفل و احب امراة و لما احتاجت للمال راودها عن نفسها و عندما خلت له بينها و بين نفسها قالت اتقى الله فاخد الرجل يبكى و ينتحب و قال خذى ما تشائين من مال ثم انصرفت و اخذ الكفل يبكى و يروح و يجىء و يقولن لاتوبن و لافعلن لربى كذا و كذا من الخير عندما اصبح(فماذا حدث ايها الاخوة ان الكفل لم يخرج من باب داره فى اليوم التالى لان الكفل مات نعم مات و اصبح الناس و قد كتب على باب الكفل)(ان الله قد غفر للكفل ان الله قد غفر للكفل ان الله قد غفر للكفل )0

قال سبحانه (لولا من يشهد الا الله الا الله لسلط جهنم على اهل الارض و لو من يعصينى ما امهلت من يطيعنى طرفة عين انه من امن بى فهو اكرم الخلق على و عزتى و جلالى انى لاستحى من امتى و عبدى يشيبان فى الاسلام ثم اعذبهما فى النار )

لما عصى ادم ربه و اكل من الشجرة فاذا به يروح و يجىء فى الجنة فقال الله له افرارا منى يا ادم قال بل حياءا منك يا رب قال يا ادم اتود انى كنت قد عصمتك و عصمت بنيك قال نعم يا رب قال يا ادم ان عصمتك و عصمت بنيك فعلى من اجود برحمتى و الى من اتودد بعطفى و كرمى

(ابن ادم خلقت الجنة من اجلك و(لتتنعم ) و خلقت النار من اجلك (اى لتخاف فتعمل وتدخل الجنة )يا ابن ادم كن لى محبا 0

(انا اكرم من ان استر عبدا مؤمنا فى الدنيا ثم افضحه يوم القيامة ولا ازال اغفر لعبدى مادام يستغفرنى و يتوب الى )
(ابن ادم اذا ذكرتنى ذكرتك و اذا نسيتنى ذكرتك ) (اى بالرزق و الرعاية حتى مع نسيانه سبحانه)
(ان الله لا يمل حتى تملوا و لو لم تذنبوا لذهب الله بكم و اتى بقوم يذنبون و يستغفرون فيغفر لهم )
المهم ان تتوب قبل ان تلقاه و يعاتبك و كانه سيقول لك (عبدى ادنو منى يا عبدى اكنت عليك هين استهونت بلقائى انسيت انك ستلقانى يا عبدى 0000يا فلان اتجملت للناس و اتيتنى بالقبيح تسمع لكلام الناس ولا تعبا لكلامى استترت من عيون الناس و بارزتنى بالمعصية يا عبدى يضطرب قلبك لو راك احد و انت تعصى و لا يضطرب قلبك لؤيتى لك ما غرك بى يا فلان 000000(يا ايها الانسان ما غرك بربك الكريم) لم جعلتنى اهون الناظرين اليك لم استهنت بى يا فلان ارضيت الناس و اسختنى 00 لما خنتنى يا فلان 00(يا ايها الذين ءامنوا لا تخونوا الله و الرسول )
اما ان دخلت الجنة فيقول لك يا فلان انى راض عنك فهل انت راضى عنى و يجعلك تنظر لوجهه الكريم و لتعلم ان الله لو حجب وجهه عن اهل الجنة لما طابت لهم طرفة عين و لو اطلع الله على اهل النار لنسوا ما هم فيه من العذاب فاى جمال ذلك الذى ينسى انسان يتفحم ما هو فيه من العذاب 0


(ابن ادم خلقتك بيدى و ربيتك بنعمتى و انت تخالفنى و تعصانى فاذا رجعت الى تبت عليك فمن اىن تجد الله مثلى و انا الغفور الرحيم )

(عبدى اذكرك و انت تنسانى استرك و لا تخشانى استحى منك ولا تستحى منى)
و هذا قصة لاحد الشباب فى ايام السلف يمشى فى الشارع و اذا بورقة ملقاة على الارض فرفعها فاذا مكتوب فيها اسم الله فازال من عليها التراب و قبلها و بكى فراى من يناديه فى المنام لنرفعن اسمك يا من رفعت اسم الله لنرفعن اسمك يا من رفعت اسم الله


و هذا شاب صغير تنهره امه و تطرده من المنزل فاخذ يلف فى البلدة و لا يجد ماوى فلما اقبل الليل رجع و نام على باب المنزل فلما طلع الصبح و فتح الباب بكت الام و رق قلبها و قالت يا بنى لما فعلت ذلك و اخذت تصالحه و ادخلتها قال الامام ابن تيمية هكذا حال العبد الذى احب الله مهما رجع او انتكس و ابتعد اذا رجع و طرق البا ب فتح له من هو احن عليه من ابيه و امه انه الله 0
و كما نعلم ان عليا كرم الله وجهه قال لو قيل لى يوم القيامة جعلنا حسابك على ابيك و امك لرفضت (لان الله احن على من ابى و امى )



و كان الله يقول لك الان عبدى ماذا اصنع لك هديتك للاسلام و علمتك القران و يسرت لك من يدلك على و شرعت لك ما فيه مصلحتك و يسرت لك من يدعوك الى فلما انشغلت عنى يا عبدى يسرت لك من يذكرك بى 000000000000فماذا اصنع لك بعدما سمعت من عطفى و كرمى و نعمى 00000000000

اخى ان لم يؤثر فيك ايا مما فات او كنت صخرا او عمودا جلمودا فهاك الاخيرة تعينك

ورد فى الاثر (منقول عن الشيخ سمير مصطفى )

(من الله العزيز الحميد الى من ابق من العبيد يا عبادى هذا كلامى اليكم اما بعد فسلام عليكم يا من عصيتم اوامرنا ان عدتم عدنا و منحنا من الخير و زدنا فهذا كرمنا مبذول و هذا سترنا مسدول عبدى لو امرت الارض لابتلعتك فى حينها و لو امرت الجبال لاخذتك فى معينها و لكنى اجلتك لوقت اجلته فاعلم 00 انه لابد لك من المرور على و لابد لك من الوقوف بين يدى فاذا ايقنت بالبوار و انك من اهل النار غفرت لك الذنوب و الاوزار فمن اجلك سميت نفسى الغفار )

اقول قولى هذا و استغفر الله العظيم لى و لكم 0
    

(19) تعليقات


Add a Comment

اضيف في 03 مارس, 2009 12:33 ص , من قبل DOCTORBANAT
من مصر

اختى الكريمة كتبتى وسطرتى فأفضتى فكيف

لعبد مثلى مثقل بالذنوب أن يعلق على

ماكتبتى كيف ليد ولسان وعقل وقلب

ملوث بمعصية خالقه ان استخدمهم فى

استفاضة أو كلمات اخرى وراء تلك

السطور الرائعة المباركة

حقاً انها امانة وما اثقلها نسال الله ان

يهون علينا حملها ويرينا الصواب فى

حملها ويقوينا على اداءها .

اللهم لا تجعلنا نلقاك الا وانت راضى عنا

اختى الكريمة أدعو لكى ولى ولكل المسلمين

عسى ان يوكل الله ملكأً يقول ولك بمثل

اللهم ارحمنا بعظيم رحمتك واسترنا بعظيم

سترك واهدنا واعف عنا وتجاوز عن ما

وقع منا يارب امتنا على كلمة

التوحيد وابعثنا عليها اللهم ارزقنا

حب العودة اليك ولذة القرب منك.

دمتى بكل خير وود وسلام وجعل الله كل

ماقدمتيه فى ميزان حسناتك وضاعفه لكى .


اضيف في 03 مارس, 2009 07:29 ص , من قبل asaaddir
من الكويت

بارك الله فيك اختي على هذا النقل الرائع من مأثور القول ..
ذكرت قلوبا لاهية .. ونبهتي نفوسا ساهية ..
جزاك الله كل الخير


اضيف في 03 مارس, 2009 07:34 ص , من قبل hs1973

السلام عليكم جميل والله هذا الكلام تقبلي احترامي وشكري
الانباري


اضيف في 03 مارس, 2009 08:06 ص , من قبل nadiagharibi
من سوريا

ليت شعري هل ألم الصبر عن الشهوات أعظم شدة وأطول مدة من ألم النار ودركات جهنم وعذاب الله !؟
إن الله غفور رحيم وإنه شديد العقاب
كانت السيدة عائشة مرة تصلي ومرت على آية في القرآن الكريم
(ووقانا عذاب السموم )
فأجهشت بالبكاء خوفا من عذاب الله وهي زوجة حبيبنا رسول الله والمرأة الصالحة
فكيف بنا نحن ؟أطمع في رحمة ربي ومغفرته
ولكني أخجل منه لأني أعصيه ويسترني ويكرمني ويغفر لي
اللهم ارزقنا حسن الختام
تسلم يداك يا أحب أخت لي في الله وربنا يجمعني بيك دنيا وآخرة ويارب عند حوض نبيتا الكريم ويدانا معا إلى الجنة
ويارب يجعل ذلك في ميزان حسناتك
لك حبي وتقديري وتقبلي مروري


اضيف في 03 مارس, 2009 08:08 ص , من قبل mattar65
من المملكة العربية السعودية

السلام عليك ورحمة الله وبركاته


اختي الفاضلة

سطرتي من الكلم الطيب المبارك مقالك بارك الله فيك وجزاك الله خيرا وجعله في كتاب حسناتك

نحن في الدنيا نكمل بعض البعض فمن اراد الله به خيرا فقهه في الدين وشرح صدره للاسلام والانسان عندما يبلغ اربعين يكتمل الرشده من جميع النواحي


دمت بخير ولك الاحترام والتقدير


اخوك سعيد مطر


اضيف في 03 مارس, 2009 08:27 ص , من قبل mashaly66
من مصر

أختى الفاضلة سلام الله عليكم ورحمته وبركاته أثابكم الله وجزاكم خير جزاء بما قدمتم ها ونحن قد تخطينا الأربعون عاما نرى أن الله أمرنا وأوضح لنا السبيل أن نشكر نعمته التى أنعمها علينا وعلى والدينا فما أجمله من دعاء وطريق مستقيم هدانا الله به
هدانا الله وأياكم وسائر المسلمين لما يحبه ويرضاه وكما جاء فى تعليق الأخ الفاضل والجار الكريم سعيد مطر من أراد الله به خيرا فقهه فى الدين
دمتم بخير وسخر الله قلمكم لما يحبه ويرضاه وأدام تواصلكم لما فيه خير البلاد والعباد
أخيكم فى الله
محمود مشالى


اضيف في 03 مارس, 2009 12:18 م , من قبل alkateb63
من فلسطين

بسم الله الرحمن الرحيم
جزاك الله خير على هذا الموضوع الطيب والمفيد
وجعله في ميزان حسناتك
تحياتي
الكاتب
مدونة العربي الفصيح


اضيف في 04 مارس, 2009 06:51 ص , من قبل alensanman144
من لإمارات العربية المتحدة

السلام عليكم

قال تعالى

حتى اذا بلغ أشده وبلغ أربعين سنه قال ربى أوزعنى أن أشكر نعمتك التى أنعمت على وعلى والدى وأن أعمل صالحا ترضاه وأصلح لى فى ذريتى انى تبت اليك وانى من المسلمين)

حول الاربعين تدور الفكرة وتحلو الكلمة وتصفو الهمة وبمعية الله نقول

فلماذا الأربعون ؟ وما سر الأربعين ؟

وسط معترك الحياة الآسن وغيها الآثم، وفي خضم انشغال الإنسان بالماديات والمحسوسات، وبعده عن القيم والروحانيات . يران على القلوب فتصدأ، وتمسى مرآتها بلا فائدة ولكن ماذا إذا قال الإنسان هل من عودة، ليجلو فيها هذا الصدأ ؟ نقول له : أعدد لنفسك دورة روحانية للمجاهدة، ولتكن أربعين يوما وليلة .


مع الاربعين

سن الأربعين يتناهى فيها عقل الانسان، ويكمل فهمه وحلمه، وتقوى حجته، ويتم رشده، وهو السن الذي يستوي فيه الحكم على الأشياء في عقل الرجل


حياه الاربعين

إن بداية الفطرة تبدأ بالأربعين ، فعن ابن مسعود (رضي الله عنه) قال : قال رسول الله (صلى الله عليه وسلم ) : " إن أحدكم ليجمع خلقه في بطن أمه أربعين يوما نطفة، ثم يكون علقة مثل ذلك، ثم يكون مضغة مثل ذلك، ثم ليرسل إليه الملك فينفخ فيه الروح، ويؤمر بأربع كلمات : رزقه وأجله وعمله وهل هو شقي أو سعيد "


عندما واعد الله موسى (عليه السلام) بميقات تم بعده الكلام مع رب العزة، فإنما واعده ( أربعين ليلة ) .

يقول الله تعالى في سورة البقرة : ) وإذ واعدنا موسى أربعين ليلة ثم اتخذتم العجل من بعده وأنتم ظالمون ( ( البقرة :51 ) .

فلابد أن للأربعين سرا لا نعرفه فخلالها تتم المجاهدة، وتتعمق المكابدة، وبعدها تبدأ المعارف، ويعرف بها الإنسان من جميل اللطائف .

لقد صام موسى ثلاثين ذي القعدة، وأتمها بعشر من ذي الحجة ليتم ميقات الله أربعين .

يتضح أمر المجاهدة في دورة روحية مقدارها أربعون يوما وليلة في الحديث الحسن الذي رواه الترمذي عن أنس بن مالك قال : قال رسول الله (صلى الله عليه وسلم) : " من صلى أربعين يوما في جماعة يدرك التكبيرة الأولى كتب له براءتان : براءة من النار، وبراءة من النفاق "


سر الاربعين

فيما يغضب


اضيف في 04 مارس, 2009 06:53 ص , من قبل alensanman144
من لإمارات العربية المتحدة


2 تكمله
سر الاربعين

فيما يغضب الله تعالى، لا يتقبل الله من الانسان مدة أربعين يوما وليلة، بل إن صلاح الانسان أربعين ليلة يجعله مستجاب الدعوة :

روى الطبراني في الأوسط عن ابن عباس أن رسول الله (صلى الله عليه وسلم ) قال لسعد بن أبي وقاص حينما سأله أن يكون مستجاب الدعوة :" يا سعد أطب مطعمك تكن مستجاب الدعوة، والذي نفس محمد بيده إن العبد ليقذف اللقمة الحرام في جوفه ما يتقبل منه عمل أربعين يوما، وأيما عبد نبت لحمه من سحت فالنار أولى به ".

وقد قيل : إن التخلص من علائق الغذاء في الأحشاء والدماء والأوصال يستمر أربعين يوما، بعدها يطهر الانسان من أثر هذا النوع من الغذاء .

وعن سهل بن عبدالله قال : من أكل الحلال أربعين صباحا أجيبت دعوته .


صفاء القلوب والاربعين

سن الأربعين هو السن الذي يستوي فيه الحكم على الأشياء في عقل الرجل، ولا تعجب إذا كانت النبوة والرسالات تعطي للأنبياء في سن الأربعين (10).

يقول ابن كثير : ابن الأربعين لا يتغير غالبا عما يكون عليه، وفي الأربعين يتناهى العقل، ويكمل الفهم والحلم، وتقوى الحجة .

ويقول القرطبي " من بلغ الأربعين فقد آن له أن يعلم مقدار نعم الله عليه وعلى والديه ويشكرهما : ) حتى إذا بلغ أشده وبلغ أربعين سنة قال رب أوزعني أن أشكر نعمتك التي أنعمت علي وعلى والدي وان أعمل صالحا ترضاه وأصلح لي في ذريتي إني تبت إليك واني من المسلمين (( الأحقاف :15) .


فلماذا لا يكون إذا سن الأربعين بداية أيضا للتوبة وتمام الرشد، كما يذكر من بلغ الأربعين ( في آية الأحقاف ) درسا للناس وعظة واعتبارا .

وما قدمته مربيتنا الكريمة صفاء فيه العبر والعظات لعلها تجلى قلوبنا وتطهرها من ضعفها

وتقويه وتربطها بطاعه ربها

سلمت يمينك مربيتنا الكريمة صفاء على طرحك الطيب واسلوب النقى وصدق دعوتك لجيرانك لان يسلكوا فى حياتهم نهجا كريما نهايته رضى ربنا واجره الجنه

مع خالص تقديرى واحترامى ودمتم بكل خير ومحبه


اضيف في 05 مارس, 2009 06:34 م , من قبل memomama20
من المملكة العربية السعودية

السلام عليكم اختى الفاضلة
نعم فعلتى ما تحبين بكتاباتك لتعرفينا عن خبايا الدنيا الغدارة فجزاكى الله خيرا ووفقكى الى الثواب الصحيح فى كل شيئ وفهذا شيئ طيب ويارب يغفر لنا جميعا بما نفعلة ويعطنا الخير فى عمرنا بالحق فلكى تحياتى وتقبلى مرورى اختى الكريمة ويارب لك الحمد والشكر على كل شيئ يارب يارب يارب
اخوكى صالح


اضيف في 05 مارس, 2009 06:47 م , من قبل solaf80sololo
من المغرب

اختي الفاضلة

لك مني اختي كل الشكر و الامتنان على موضوعك الطيب
ما احلم الله تعالى عنا
نعصي و نتمادى في دلك
و ادا ما رجعنا بصدق
وجدنا ابوابه مشرعه
و عدنا كمن لا ذنب له
لك الحمد ربي كما ينبغي لجلال و جهك و عظيم سلطانك
و جزاك الله تعالى خير العطاء
و دمتي اختي
بقلم الرشد تخطين
فيض تقدير و اجلال
و تقبلي مروري


اضيف في 05 مارس, 2009 07:16 م , من قبل gege1991
من ليبيا

اختي الغاليه //

مقال رائع

بارك الله فيك

نقل رائع

دمتي بخير

تحياتي لكـ

جـღى جـღى


اضيف في 06 مارس, 2009 11:19 ص , من قبل femus
من مصر

اختى الكريمة جزاكى الله كل الخير

على هذا المقال الهادف وجعل الله هذا

العمل فى ميزان اعمالك

تحياتى محمد مازن


اضيف في 06 مارس, 2009 03:46 م , من قبل misse192000
من مصر

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ان هذا الكلام يكتب بحروف من النور بس يااختي في الله وانا اعتقد اني اصغر منك في السن لو عايزه تفضلي علي طاعتك لله ابعدي عن مجال النت وصدقيني مفيش واحد من الي ضاف تعليقه ليكي غير علشان مصلحه شخصيه مش علشان كلام الله العزي الحكيم اقول قولي هذا واستغفر الله لي ولكي وقت فراغك اولي بيه بيتك واولادك وليس النت سلام لااله الا الله


اضيف في 06 مارس, 2009 05:26 م , من قبل aboadahdah
من المغرب

السلام عليكم ربنا يحفظك ويحفظ جميع المسلمين ءامين والدنيا ساعة اجعلها طاعة والنفس طماعة عودها القناعة والسلام عليكم


اضيف في 06 مارس, 2009 11:27 م , من قبل bogos199
من المغرب

السلام عليكم ورحمة الله
والله مقال رائع اعانكم الله على نشر الدعوة
افكار رائعة وتوبة نصوح
والاجمل من دلك انك تستدلين بالاحاديث
وان شاء الله سأبدل قصارى جهدي
للتأكد من صحة الاحاديث لان الاحاديث القدسية تكون ضعيفة في معظم الاحيان وهي قليلة ايضا
والسلام عليكم ورحمة الله
اخوكم محمد


اضيف في 17 يونيو, 2009 07:02 م , من قبل huossen00
من سوريا




اسجل مروري عل صفحاتك بحب وامل
ادعوك لزيارة موقع الشخصي
huossen00.arabblogs.com


اضيف في 05 مايو, 2010 10:25 ص , من قبل زارع

قال تعالى:
‏{‏وَوَصَّيْنَا الْإِنْسَانَ بِوَالِدَيْهِ إِحْسَانًا حَمَلَتْهُ أُمُّهُ كُرْهًا وَوَضَعَتْهُ كُرْهًا وَحَمْلُهُ وَفِصَالُهُ ثَلَاثُونَ شَهْرًا حَتَّى إِذَا بَلَغَ أَشُدَّهُ وَبَلَغَ أَرْبَعِينَ سَنَةً قَالَ رَبِّ أَوْزِعْنِي أَنْ أَشْكُرَ نِعْمَتَكَ الَّتِي أَنْعَمْتَ عَلَيَّ وَعَلَى وَالِدَيَّ وَأَنْ أَعْمَلَ صَالِحًا تَرْضَاهُ وَأَصْلِحْ لِي فِي ذُرِّيَّتِي إِنِّي تُبْتُ إِلَيْكَ وَإِنِّي مِنَ الْمُسْلِمِينَ * أُولَئِكَ الَّذِينَ نَتَقَبَّلُ عَنْهُمْ أَحْسَنَ مَا عَمِلُوا وَنَتَجاوَزُ عَنْ سَيِّئَاتِهِمْ فِي أَصْحَابِ الْجَنَّةِ وَعْدَ الصِّدْقِ الَّذِي كَانُوا يُوعَدُونَ‏} سورة‏ ألأحقاف آية 15
بارك الله فيك
موضوع تنبيهي دعوي ممتاز اثابك الله عليه
وارجو ان تسمحين للأخرين بنقله الى مواقع أخرى حتى ولو لم يذكر مصدره المهم ان تكسبي أجره
كما وأرجو منك كتابت الآية كاملة ورقمها
حيث ان هناك من يعتبرها اية كاملة
هذا مجرد إجتهاد مني ربما اكون مخطئ
وفقك الله ،
هذا والله اعلم.


اضيف في 28 مارس, 2011 02:38 م , من قبل عبدالعزيز الزهراني
من جمهورية التشيك

حقيقة من احمل ماقرأت ،،بارك الله في من كتبها ،،قرأتها اكثر من مره ولم امل من طريقة عذوبة الكلمات والسرد القصصي الرائع




Add a Comment

<<Home